اتصل بالمكتب الصحفي

SISU News Center, Office of Communications and Public Affairs

Tel : +86 (21) 3537 2378

Email : news@shisu.edu.cn

Address :550 Dalian Road (W), Shanghai 200083, China

أخبار ذات الصلة

زيارة وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي في دلتا نهر اليانغتسى: التعلم والفهم والتفكير


26 August 2020 | By aradmin | SISU

  • صورة جماعية للزملاء بعد الزيارة

  • زيارة الزملاء للمعرض

  • عملية التطوير

  • عملية التطوير

  • المخطط

  • حائط العرض

  • خريطة سحابة البيانات

في 30 يوليو، وبدعم قوي من مكتب تطوير العلوم والتكنولوجيا في منطقة سونغ جيانغ، قام فريق التدريب الصيفي التابع لكلية اللغات الشرقية بزيارة وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي في دلتا نهر اليانغتسى وكما زار الفريق مركز "خبرة " لشركة هاير كاوس، ومنصة الخدمات الطبية لموقع "خبير كبير" وقاعة المعرض لوادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي، ولقد استفدنا كثيرا من خلال هذه الزيارة.

تكامل دلتا نهر اليانغتسي: من المفهوم إلى الواقع

خلال هذه الزيارة، كنا محظوظين بزيارة قاعة المعرض لوادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي. في عام 2016، اقترحت منطقة سونغ جيانغ في شنغهاي بناء كتلة تجمع المواهب الراقية والشركات المبتكرة على طول الطريق السريع G60 من شنغهاي إلى كونمينغ، والتي يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في الابتكار والتطوير. ويرجع التسمية ل" وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي " إلى شكله كممر، وهو يقع على جانبي قسم سونغ جيانغ البالغ 40 كيلومترًا على طول الطريق السريع G60. وهذا هو الإصدار 1.0 من وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي، ويمكن تلخيصه على أنه "وادي واحد وتسع مناطق"، أي على جانبي "وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي"، هناك تسعة قطاعات وظيفية صناعية، بما في ذلك منطقة الابتكار وريادة الأعمال الواقعة في مدينة سونغ جيانغ الجامعية والتي نعرفها جميعًا. عزز الإصدار 1.0 من وادي لابتكار العلمي والتكنولوجي التنمية الاقتصادية للمناطق المحيطة بشكل بارز، وتعمل شنغهاي في المستقبل ببناء نسخة مطورة من المجمع الصناعي.

في عام 2017، تعاونت منطقة سونغ جيانغ مع مدينتي هانغتشو وجياشينغ لبناء وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي المشترك وأعلنت أن وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي قد دخل إلى مرحلة الإصدار 2.0. وهذا التحول يعني أن وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي قد ارتفع إلى مستوى منصة إقليمية، كما زادت أيضًا متطلبات التنمية الإقليمية المنسقة. وقد حقق الإصدار 2.0 نتائج ملحوظة في عام 2017، وذلك يعكس معدل نمو الإيرادات المالية المحلية في منطقة سونغ جيانغ، والذي احتل المرتبة الأولى في شنغهاي، وتم استقطاب 118 صناعة جديدة عالية التقنية فيها في غضون عام واحد.

على أساس الإصدار 2.0 الذي يشمل شنغهاي، جياشينغ وهانغتشو، تم توسيع الإصدار 3.0 بشكل أكبر ليشمل شنغهاي، سوتشو، هوتشو، شوانتشنغ، ووهو، وخفي، مشكلاً مخطط مكاني لـ "وادي واحد، مركز واحد ومدن متعددة"، وقد تطورت من استراتيجية حضرية إلى الاستراتيجية الإقليمية لدلتا نهر اليانغتسى.

من الإصدار 1.0 إلى الإصدار 3.0، أكمل وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي قفزة ثلاثية من منطقة إلى مدينة ثم إلى دلتا نهر اليانغتسي. في الوقت الحاضر، أصبح وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي هو أقرب المناطق وأكثرها ارتباطًا في ثلاث مقاطعات ومدينة واحدة. نظرًا لأن وادي الابتكار العلمي والتكنولوجي يتبع الطريق السريع G60 و تمر به سكة حديد شنغهاي-سوتشو-خوتشو فائقة السرعة، فإن المواصلات الداخلية والخارجية مريحة، وتشكل "دائرة تنقل لمدة ساعتين". علاوة على ذلك، يضم هذا الوادي للابتكار العلمي والتكنولوجي أكثر من 40 حديقة رئيسية للعلوم والتكنولوجيا، بما في ذلك حديقة تشانغجيانغ للابتكار المشهورة عالميًا في شنغهاي. إضافة إلى ذلك، فإن المدن التسع المدرجة في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي لديها أيضًا أسس تنمية صناعية جيدة وقدرات ابتكار تكنولوجي، على سبيل المثال، وصل البحث والتطوير التجريبي في سونغجيانغ، سوتشو، وخفي إلى مستوى يضاهي الدول المتقدمة. وفي المستقبل، سيركز وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي على بناء عدد من التجمعات الصناعية التنافسية دوليًا، مما سيدفع الصين لتصبح أكبر قوة في مجال التكنولوجيا والابتكار في العالم.

من أجل مساعدة الشركات عالية الجودة على طرح أسهمها العام بشكل أفضل، وتعزيز الاتصال الفعال بين سوق رأس المال والاقتصاد الحقيقي لوادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي، ومساعدة شركات العلوم والتكنولوجيا عالية الجودة في المدن التسع في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي لتدخل إلى سوق رأس المال بأسرع وقت، اتخذت الحكومة زمام المبادرة في عقد دورات تدريبية للشركات في المدن التسع في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي لمرات عديدة، حيث تعمل على التنسيق والتواصل اليومي بين المدن التسع في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي ومؤسسات الخدمات المالية، وتعزيز وتنفيذ مسائل التعاون ذات الصلة. وفي الوقت نفسه، استخدمت الحكومة أيضًا بشكل فعال المزايا الاقتصادية الغنية لثلاث مقاطعات ومدينة واحدة لتعزيز التلاحم في الصناعة والتمويل. كما تسمح هذه الخطوة لشركات أكثر تميزًا أن تلعب دورًا أكبر في مكانها. من بينها، أكثر ما أثار إعجابنا هو نظام المكاتب عبر الإنترنت، حيث يمكن الوصول إلى 30 خدمة من خلال موقع واحد والذي تبنته المدن الثمانية الأخرى في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي. فنظام المكاتب عبر الإنترنت تأخذ " تبسيط الإدارة وتفويض الصلاحيات + الإنترنت" كمفتاح الإصلاح،  ويسعى على تحسين الخدمات عبر الإنترنت، حيث يمكن للأشخاص تقديم طلب التراخيص التجارية وتصاريح الإنتاج على الموقع الإلكتروني واستلامها في أي من المدن التسع. ومنذ ذلك الحين، يمكن للمقيمين في التسع مدن التقدم للحصول على تراخيص تسجيل الأعمال التجارية في أماكن مختلفة. وبهذه الطريقة، لم يعد المستثمرون في هذه المدن التسع مضطرين للسفر بين المدن لإتمام عملية التسجيل. وبعد أن يعدوا الأوراق والمستندات المعنية، يمكنهم التقدم بالطلب مباشرة من خلال نافذة الخدمات المتكاملة لـ "نظام المكاتب عبر الإنترنت ". وقبل بدء "نظام المكاتب عبر الإنترنت"، تواصلت المدن التسع في وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي وتفاوضت لتوحيد معايير الخدمات ومعايير إنشاء النوافذ الإلكترونية. وفي المستقبل، ستعمل الحكومات البلدية على الحد من استخدام المستندات الورقية وتقليل حجم الخدمات التي تتطلب الزيارة لمقار العمل. إن سياسة الخدمة هذه لا تسهل فقط على رواد الأعمال والمستثمرين من حيث توفر المال والوقت، ولكنها تعمل أيضًا بشكل غير مرئي على تحسين الكفاءة الإدارية للمنطقة بأكملها وتحسين بيئة الأعمال والاستثمار. 

كنا محظوظين بما يكفي للاقتراب من بعض المنتجات عالية التقنية التي لم نسمع عنها سوى في الأخبار، أو حتى لم نسمع بها من قبل خلال الزيارة. على سبيل المثال، النموذج المصغر لمحرك توربيني محلي الصنع المعروف باسم "قلب الصين" المستخدم في طائرة نقل عسكرية كبيرة Xian Y-20، وقضبان السيليكون أحادية البلورية فائقة النقاء مقاس 18 بوصة التي يمكن استخدامها لمعالجة الرقائق وتصنيعها، ومقصورة تدريب محاكاة قيادة الطائرة التي تحاكي تمامًا بيئة مطار هونغكياو في شنغهاي، والمخفض الصناعي المتقدم، وأول آلة عمل كهروضوئية في العالم - معدات ترسيب الطبقة الذرية ALD. فقد أذهلتنا "المنتجات عالية التقنية" في قاعة المعرض، وسارع الجميع لالتقاط الصور وأخذ الفيديوهات حتى أنني صعدت إلى قمرة القيادة المحاكية لتجربة قيادة الطائرة، واندهش الجميع من ذلك. عندما كنا مشغولين بالزيارة، أخبرتنا المرشدة أن هذه المنتجات تمثل أعلى قوة تكنولوجية في بلدنا الصين، وبفضل هذه المنتجات على وجه التحديد، تم استكمال أوجه القصور الطويلة الأمد لبلدنا في مجالات الدفاع الوطني والمعلومات والآلات والبحث العلمي، وما إلى ذلك، كما تم تحسين وضع الاحتكار الكامل للمنتجات المماثلة في الغرب بشكل كبير، خاصة في مجالات مثل المحركات الهوائية والرقائق التي تحظرها التكنولوجيا الغربية، فإن ظهور منتجاتنا بحقوق ملكية فكرية مستقلة تمامًا يمكن أن يخفف من الحاجة الملحة إلى توطين بعض المعدات الرئيسية. وكذلك يمكن ملاحظة أن القيمة التي يجلبها الابتكار التكنولوجي للصين من حيث كسر الاحتكار التكنولوجي وتحسين الهيكل الصناعي لا تُحصى ولا تُعد.

أعطتنا هذه الزيارة فهمًا أعمق لوادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي، والذي لم يعد مفهومًا مجردًا في قلوبنا. فالعلم والتكنولوجيا هما القوى الإنتاجية الأساسية، أما الابتكار هو أهم عنصر في تطوير العلم والتكنولوجيا. وأدى افتتاح وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي الباب أمام الابتكار والتطوير المستقبلي، وسيشجع بلا شك المزيد من الشركات للمشاركة في الابتكار التكنولوجي ويروج لها، وسيساعد الارتباط النشط بين الحكومة والمؤسسات على تطوير تلك المؤسسات. من المعتقد اليوم أن الإصدار 3.0 من وادي G60 للابتكار العلمي والتكنولوجي سيقدم بلا شك مساهمات كبيرة لبلدنا في التقدم التكنولوجي السريع.

وكطالب من كليات مختلفة في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية، فقد قُدر لنا أن نجوب العالم، ومن خلال دراستنا نستطيع فهم العالم والبلد المستهدف ونكتسب منظورًا عالميًا منها. يساعدنا هذا النشاط بمحتواه الغني وتفسيراته المفصلة في إلقاء نظرة على الصين الحالية ويجعلنا نفهم دلالة مفهوم "ابتكار الصين" بشكل أفضل. وعبر هذه الزيارة، زاد لدينا الشعور بالانتماء، فإن التطور القوى للابتكار العلمي والتكنولوجي في الصين يتطلب من كل واحد منا تقديم مساهماته الخاصة. فلم يكن طريق التطوير للابتكار العلمي والتكنولوجي في الصين سلسا، بل يعتمد على جهود عديد من أجيال لتحقيق إنجازات اليوم. فزيارة اليوم جعلتنا نعيد التفكير: نحن كالدارسين للغة الأجنبية، كيف يمكننا استغلال اللغة التي تعلمناها والمنظور العالمي الذي اكتسبناه للمساهمة في بلدنا؟

 

بقلم تشو هاو، وليو ييشوان

بقسم اللغة العربية لكلية اللغات الشرقية في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية

شارك المقالة:

اتصل بالمكتب الصحفي

SISU News Center, Office of Communications and Public Affairs

Tel : +86 (21) 3537 2378

Email : news@shisu.edu.cn

Address :550 Dalian Road (W), Shanghai 200083, China

أخبار ذات الصلة