اتصل بالمكتب الصحفي

SISU News Center, Office of Communications and Public Affairs

Tel : +86 (21) 3537 2378

Email : news@shisu.edu.cn

Address :550 Dalian Road (W), Shanghai 200083, China

أخبار ذات الصلة

موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر


09 July 2020 | By aradmin | SISU

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

  • موقف الصين، من المنظور العالمي: وزارة التربية والتعليم الصينية تصدر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام ٢٠٢٠"

[منجزات البحث العلمي]     2020-06-12    المصدر: المركز الصيني لدراسة استراتيجية اللغات الأجنبية

عقدت وزارة التربية والتعليم واللجنة الوطنية لشؤون اللغات مؤتمرًا صحفيًا صباح يوم ٢ يونيو في بكين، حيث أصدرت بشكل رسمي "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية" لعام ٢٠٢٠ (المعروف أيضا باسم "الكتاب الأصفر للحياة اللغوية"). ترأست المؤتمر السيدة شيوي مي المتحدثة باسم وزارة التربية والتعليم، كما قدم كل من السيدة تيان لي شين مديرة إدارة المعلومات اللغوية بوزارة التربية والتعليم، والسيدة شيوي شياو بينغ مديرة إدارة شؤون الاستخدام اللغوي بوزارة التربية والتعليم، وأعضاء الفريق الإبداعي للتقرير نظرة عامة للكتاب، وإجابة الأسئلة المطروحة من قبل الإعلام.

يعتبر "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية لعام (٢٠٢٠)" (أي "الكتاب الأصفر للحياة اللغوية"، المشار إليه فيما بعد باسم "الكتاب الأصفر") العدد الثالث لـ"الكتاب الأصفر" الذي تم تحريره برئاسة المركز الصيني لدراسة استراتيجية اللغات الأجنبية التابع لللجنة الوطنية لشؤون اللغات. وقد حضر تشاو رونغ هوي البروفيسور بجامعة شنغهاي للدراسات الدولية والمدير التنفيذي للمركز الصيني لدراسة استراتيجية اللغات الأجنبية التابع لللجنة الوطنية لشؤون اللغات ورئيس التحرير للكتاب المؤتمرَ الصحفي، حيث أجاب مباشرة على الأسئلة المطروحة من قبل وسائل الإعلام.

 

 لمحة عامة عن "الكتاب الأصفر" (٢٠٢٠)

يحتفظ "الكتاب الأصفر" لعام ٢٠٢٠ على هيكلَ الكتابين الأولين وأسلوبهما الإبداعي، ويسلط الضوء على خصائصه من خلال كل جديد.

يعمل على "الكتاب الأصفر" فريق مستقل من الخبراء والمؤلفين، فقد بلغ عدد مؤلفي الكتاب الأصفر لهذا العام ٤٨ مؤلفا، ينتمون إلى ١٩ جامعة ومؤسسة بحث علمي، ولديهم العديد من الخلفيات اللغوية والتي تقدر ب١٦ لغة، بما فيها لغة الإشارة. وقد تم تعيين مقدمين واحد للغة والآخر للعمود الخاص بالكتاب، وذلك في سابقة يشهدها الكتاب لأول مرة: إن مقدم اللغة هو مسؤول عن اختيار موضوع التقارير وتنظيم بين المؤلفين ومراجعة مواد اللغة؛ أما مقدم العمود فهو يختص بكتابات المؤلفين على وجه التحديد ويتولى مراجعة التقارير والتحقق منها. فهما يساعدا رئيس التحرير في تنظيم عملية التأليف بأكملها، بل ويلعبا دورًا مهمًا في توجيه كتابة المخطوطات والإشراف على جودتها.

يركز تقرير هذا العام على الحياة اللغوية في العالم بين عام ٢٠١٧ وعام ٢٠١٨، كما يولي اهتمامًا بالغًا بالأحداث الرئيسية والقضايا الساخنة والمواضيع المرجعية للصين. إنه تقرير بحثي كتب بأقلام لفيف من العلماء الصينيين من خلال متابعة الحياة اللغوية في العالم وتحليلها، وهو نتيجة للتفكير النظري طويل المدى، وكمية كبيرة من تراكم المواد، كما أنه إنجاز نتاج مدة طويلة من التفكير النظري، وكمية ضخمة من المعلومات، وتنوع من التحليل والبحث، والتعاون المتضافر لأعضاء الفريق.

 

يتكون "الكتاب الأصفر" من ستة أجزاء.

الجزء الأول هو "فصل السياسات"، الذي يقدم تقارير متعمقة عن المبادرات السياسية الجديدة التي تم إطلاقها في آسيا وأوروبا وأمريكا وأوقيانوسيا على ضوء التدابير السياسية المعلنة بوضوح، حيث تتطرق إلى شؤون تعليم اللغة، ووضع لغات الأقليات وحمايتها، وتنمية طريقة برايل ولغة الإشارة. كما تطرق التقرير لأول مرة إلى الموضوعات الخاصة بلغة برايل ولغة الإشارة، الأمر الذي يعكس اهتمام المجتمع بالفئات الضعيفة في الحياة اللغوية.

الجزء الثاني هو "فصل التطورات"، الذي يركز على إبراز الاتجاهات والتطورات الجديدة في الحياة اللغوية، مع إيلاء اهتمام خاص للمحتويات التي تظهر التغييرات وتنير المستقبل. كما يتضح من التقرير لهذا العام أن القضايا الناجمة عن التنمية والعولمة والهجرة جذبت اهتمام العديد من البلدان، متخذة بعض الإجراءات مثل بناء قدرة تعدد اللغات، والتكيف اللغوي، والخدمات اللغوية، الأمر الذي يعتبر الظاهرة اللغوية الاجتماعية تستحق مزيدًا من الاهتمام المستمر.

الجزء الثالث هو "فصل الأحداث"، الذي يركز على الموضوعات الساخنة في وسائل الإعلام العالمية، مع إظهار الجوانب المختلفة لللغات في الحياة الاجتماعية العالمية. كما يغطي التقرير لهذا العام الإصلاح اللغوي في كازاخستان، وقانون الدولة القومية لليهود في إسرائيل، وأزمة الروهينجا في ميانمار، وبناء مدارس قواعد اللغة في بريطانيا، والصراع بين منطقتي اللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية في الكاميرون وغيرها من القضايا، مما يعكس أهمية قضايا اللغة وتعقدها في الحياة الاجتماعية.

الجزء الرابع هو "فصل التقارير"، الذي لا يقتصر على التقارير السنوية لوكالات الاتصال اللغوية المهمة التي تم تسجيلها في "فصل التقارير السنوية" السابق فقط، بل يتضمن العديد من التقارير الدورية الخاصة ذات الأهمية أيضًا، بما فيها مؤسسات تعليم اللغة اليابانية في الخارج، وحالة استخدام اللغة الفرنسية عالميًا، والذكرى السنوية العاشرة لتأسيس مؤسسة العالم الروسية وتعليم اللغة في المدارس الأوروبية وإلى آخره. ويعكس هذا الفصل تنمية الاتصال اللغوي بشكل رئيسي.

الجزء الخامس هو "فصل المفردات"، الذي يسجل ثمانية تقارير باعتباره نافذة للنظر على الإيكولوجيا الاجتماعية والنفس الاجتماعي في دول مختلفة من خلال أنشطة اختيار الكلمات الساخنة على مدار العام. بالإضافة إلى العديد من البلدان أو اللغات التي تم تسجيلها في الماضي، فيتضمن هذا الفصل للمرة الأولى تقارير المفردات السنوية لكوريا الجنوبية والنمسا.

الجزء السادس هو "الملحق"، الذي يجمع عناوين المقالات المختارة حول الحياة اللغوية العالمية في وسائل الإعلام الصينية، وعناوين الكتب المختارة حول دراسة الحياة اللغوية العالمية في الداخل والخارج، وسجلات الحياة اللغوية في الخارج، مما يزود القراء بمزيد من وجهات النظر ومعلومات للدراسة.

 

 النواة الأصلية لـ "الكتاب الأصفر" (٢٠٢٠)

إن نقطة الانطلاق لتجميع "الكتاب الأصفر" (٢٠٢٠) هي "موقف الصين، من المنظور العالمي"، بمعنى أن يضع الصين في خلفية التنمية العالمية، ومن الضروري الاهتمام بالقضايا الصينية أثناء النظر للعالم. لذلك، يهتم الكتاب بشكل خاص بثلاثة قضايا حول اللغة في هذا العام.

أولاً، يركز هذا الكتاب على بعض الأنشطة العملية التي يمكن أن تعكس البناء الإنشائي للخدمات اللغوية في الخارج استجابةً للاحتياجات الفعلية لمواجهة وباء كورونا، والتي يمكن أن توفر مراجعًا ودروسًا لأعمال الخدمات اللغوية الصينية في حالات الطوارئ. ويتطرق الكتاب إلى الجوانب المتعددة بما فيها القوانين واللوائح ومؤسسات الموظفين والمنظمات الاجتماعية لكل من اليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة وشيلي.

ثانياً، رداً على معركة التغلب على المشاكل المستعصية في القضاء على الفقر في الصين، يبحث هذا الكتاب في بعض السياسات والتدابير التي تتخذها البلدان الأخرى في مجال اللغة لتدعيم الفقراء ومساعدة الفئات الاجتماعية المحرومة. على سبيل المثال، أصدرت كوريا الجنوبية "الخطة الأساسية الأولى لتطوير لغة برايل (٢٠١٩-٢٠٢٣)" من أجل تعزيز تنمية لغة برايل؛ وأصدرت اسكتلندا "خطة لغة الإشارة البريطانية (٢٠١٧-٢٠٢٣)" لحماية حقوق اللغة لضعاف السمع؛ وأصدرت بيرو "الخطة الوطنية لتنمية اللغة الأصلية والتقليد الشفوي والتواصل عبر الثقافات"، مع إيلاء المزيد من الاهتمام والدعم للغة السكان الأصليين؛ وتوفر كوريا الجنوبية تعليم اللغة الكورية للمهاجرين، مع تطوير قدراتهم للتحدث بلغتهم الأم واستفادة منها؛ وفي سياق تعزيز اندماج المهاجرين، تمنح ألمانيا قدرًا من الاحترام والإشادة بلغات الأم للمهاجرين وثقافتهم الأصلية، مما يساعدهم على بناء الثقة بالنفس والاندماج في المجتمع الألماني.

ثالثاً، استمرار تطوير قدرة اللغات المتعددة في عصر العولمة. وقد نوه الكتاب الأصفر لهذا العام أن الاتحاد الأوروبي أصدر "تقرير التعليم اللغوي للمدارس الأوروبية"، الذي يعكس ويعزز التعليم متعدد اللغات في أوروبا بشكل شامل؛ كما تواصل اليابان والفلبين وماليزيا وأستراليا في تنشيط تعليم اللغات الأجنبية؛ وأصدر المجلس الثقافي البريطاني أكثر من ١٠ لغات أجنبية والتي تعد أكثر انتشارًا في العالم، حيث قام بتقييم قيمة اللغات العالمية من جوانب مختلفة لتعزيز بناء القدرة متعددة اللغات في بريطانيا.

يجب دراسة الحياة اللغوية عالميًا في ظل التنمية العالمية. فدوّن الكتاب ملاحظات حالة اللغات طوال العالم، والاطلاع على أوضاع العالم من خلالها، وذلك من أجل الكشف عن العلاقة بين اللغة والمجتمع، وإبراز قيمة اللغة ودورها في المجتمع البشري، واستكشاف أفضل طريقة لإدارة الحياة اللغوية، ألا وهي النية الأصلية لتحرير "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية".

إن وباء كورونا المنتشر هذا العام يجعلنا ندرك بعمق مرة أخرى مشاركة شعوب العالم في السراء والضراء، فلن نتمكن من مواجهة المخاطر أو خلق مستقبل أفضل بشكل مشترك إلا بالعمل معًا على بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، وتعزيز التفاهم والتعاون باستمرار. وتلعب اللغة دورًا مهمًا لا غنى عنه في التواصل والتفاهم والتعاون بين الناس في جميع أنحاء العالم.

ويركز "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية" على الاحتياجات الاستراتيجية اللغوية في الصين وتطورات الحياة اللغوية للمجتمع الدولي باعتباره أحد الأعمال الأساسية لتقديم استشارات السياسة للحكومة وإلهام حكمة الشعب بالمركز الصيني لدراسة استراتيجية اللغات الأجنبية، فإنه إنجاز أكاديمي عالي الجودة الناتج عن الجهود المتضافرة والتعاون المخلص من قبل فريق التأليف. ومع مرور سنوات عديدة لانتهاء من هذا العمل، لم يجمع "الكتاب الأصفر" مجتمعًا أكاديميًا ذا أفكار أكاديمية متشابهة وسعي بحثي مشترك فحسب، بل أصبح أيضًا سلسلة فرعية أكثر نضجًا ودوليةً لـ "كتاب الحياة اللغوية".

وفي الوقت الراهن، يحتوي العمود الخاص لـ"تقارير التنمية عن علم اللغة" في تطبيق "الدراسة من أجل تقوية الوطن" على النصوص الكاملة لـ"سلسلة تقارير الحياة اللغوية" لعامين ٢٠١٨ و ٢٠١٩، ونرحب بكم لقراءتها عبر الإنترنت. ويمكن الاطلاع عليها من خلال شبكة الانترنت وذلك عبر تطبيق "الدراسة من أجل تقوية الوطن": يمكن إدخال "التقرير العالمي لحالة الحياة اللغوية " في صندوق البحث داخل التطبيق للحصول على المعلومات ذات الصلة، والاطلاع على الكتب الإلكترونية عند النقر عليها.

(翻译:张以诺)

 

 

 

 

شارك المقالة:

اتصل بالمكتب الصحفي

SISU News Center, Office of Communications and Public Affairs

Tel : +86 (21) 3537 2378

Email : news@shisu.edu.cn

Address :550 Dalian Road (W), Shanghai 200083, China

أخبار ذات الصلة